الرئيسية / الأخبار / الأمير الوليد يلتقي برؤساء بعض الدول المشاركة خلال زيارتهم للقمة العربية ودول أمريكا الجنوبية بالرياض

الأمير الوليد يلتقي برؤساء بعض الدول المشاركة خلال زيارتهم للقمة العربية ودول أمريكا الجنوبية بالرياض

November 12, 2015

 

التقى صاحب السمو الملكي الأمير الوليد بن طلال بن عبد العزيز آل سعود، رئيس مجلس إدارة شركة المملكة القابضة بعدد من الرؤساء نواب الرؤساء ورؤساء وزراء الدول الأعضاء خلال الزيارة الرسمية للعاصمة الرياض وذلك لحضور القمة العربية ودول أمريكا الجنوبية الرابعة.

هذا وقد اجتمع سموه مع كل من :

  1. فخامة الرئيس رفائيل كوريا ديلجادو رئيس جمهورية الإكوادور،
  2. معالي السيد أمادو بودو، نائب رئيس جمهورية الأرجنتين،
  3. معالي السيد راؤول سنديك نائب رئيس جمهورية الأوروجواي،
  4. دولة رئيس مجلس وزراء جمهورية البيرو، السيد بيدرو كاتريانو

هذا وعلى هامش القمة التقى الأمير الوليد بفخامة الرئيس رفائيل كوريا ديلجادو رئيس جمهورية الإكوادور، وخلال اللقاء تطرقا لعدد من المواضيع ذات الاهتمام المشترك كما تناولا إستثمارات شركة المملكة في الإكوادور في القطاع المصرفي عن طريق مجموعة سيتي Citigroup.

كما إلتقى الأمير الوليد بمعالي السيد أمادو بودو، نائب رئيس جمهورية الأرجنتين، وخلال اللقاء، أثنى معاليه على جهود الأمير الوليد المبذولة على الصعيدين الاقتصادي والاجتماعي واستثمارات سموه المحلية والإقليمية والعالمية. كما ناقش الطرفان استثمارات شركة المملكة القابضة في الارجنتين في القطاع المصرفي عن طريق مجموعة سيتي Citigroup وفي القطاع الفندقي عن طريق فندق الفورسيزونز بوينس آيريس Four Seasons Hotel Buenos Aires.

وقام أيضاً سموه باللقاء مع معالي السيد راؤول سنديك نائب رئيس جمهورية الأوروجواي، وتبادل الطرفان الأحاديث الودية والعديد من المواضيع التي تهم البلدين على الصعيدين الاقتصادي والاجتماعي. كما تخلل النقاش تناول الجانب الاستثماري في ظل استثمارات الأمير الوليد المحلية والإقليمية والدولية في قطاعات عدة تشمل القطاع المصرفي، والعقاري، والإعلامي، والفندقي.

أيضاً ألتقى سموه بدولة رئيس مجلس وزراء جمهورية البيرو، السيد بيدرو كاتريانو، وخلال اللقاء تطرقا لعدد من المواضيع ذات الاهتمام المشترك كما تناولا إستثمارات شركة المملكة في بيرو في القطاع المصرفي عن طريق مجموعة سيتي Citigroup.

هذا وتهدف القمة إلى التنسيق السياسي والإقتصادي والثقافي والاجتماعي بين الدول العربية ودول أمريكا الجنوبية، والتي بدورها سوف تكون طريق لتحقيق التنمية الدائمة في تلك الدول والمساهمة في تحقيق السلام العالمي. وقد عقدت أول قمة في مدينة برازيليا بالبرازيل خلال شهر مايو 2005م وعقدت القمة الثانية بالدوحة في قطر خلال شهر مارس 2009م، وعقدت القمة الثالثة بمدينة ليما في البيرو خلال شهر أكتوبر 2012م. وقد استضافت المملكة العربية السعودية القمة الرابعة للدول العربية ودول أمريكا الجنوبية يومي الثلاثاء والأربعاء 28-29 محرم 1437هـ الموافق 10-11 نوفمبر 2015م في مدينة الرياض.