الرئيسية / الأخبار / الأمير الوليد يستقبل وفد من المجر

الأمير الوليد يستقبل وفد من المجر

May 31, 2015

استقبل صاحب السمو الملكي الأمير الوليد بن طلال بن عبد العزيز آل سعود، رئيس مجلس إدارة شركة المملكة القابضة في مكتب سموه بالرياض وفد من المجر والذي تضمن كل من سعادة الأستاذ فيرينك سيلاق، سفير المجر لدى المملكة العربية السعودية وسعادة السيد بارون ويليام دي جيلسي، رئيس مجلس إدارة شركة ريتشر جيديون فارميسوتيكال والسيد جون لانقفورد والسيد تاماس نيوباور. وقد حضر اللقاء كل من الأستاذة حسناء التركي، المديرة التنفيذية للعلاقات الدولية لسمو رئيس مجلس الإدارة، والأستاذ فهد بن سعد بن نافل، مساعد تنفيذي أول لسمو رئيس مجلس الإدارة والأستاذ أحمد الطبيشي، المساعد التنفيذي لسمو رئيس مجلس الإدارة.

 

وفي بداية اللقاء، شكر الوفد الأمير الوليد على إتاحتهم الفرصة للقاء بسموه. كما تم تناول الأحاديث الودية والعديد من المواضيع المحلية والإقليمية والوضع الاقتصادي العالمي الحالي بالإضافة إلى الفرص الاستثمارية في المجر.

 

ففي 2014م، زار الأمير الوليد بودابست في جمهورية المجر، وخلال الزيارة مُنح الأمير الوليد درجة الدكتوراه الفخرية في العلوم الاجتماعية من جامعة كورفنوس Corvinus University في بودابست. وقام البوفيسور الدكتور زولت روستوفياني رئيس الجامعة بتسليم الشهادة لسموه خلال حفل تكريمي أقيم في مقر الجامعة وألقى سموه كلمة خلال الحفل. هذا ومُنح الأمير الوليد الشهادة الفخرية  تقديراً لجهوده المميزة في هذا المجال.

 

وأيضاً خلال الزيارة توجه الأمير الوليد إلى مبنى البرلمان الهنغاري والتقى مع معالي السيد فكتور أوربان رئيس وزراء جمهورية المجر. ومن ثم أقيم حفل تكريم للأمير الوليد حيث مَنح فخامة رئيس المجر السيد يانوش أدير “وسام الدولة” للأمير الوليد وقام معالي رئيس الوزراء بتسليم الوسام لسموه. 

 

وأيضاً في 2014م، استقبل الأمير الوليد معالي الدكتور فيكتور اوربان، رئيس وزراء المجر والوفد المرافق. ففي عام 2012م، استقبل الأمير الوليد في مكتب سموه بالرياض سعادة الدكتور لاسلو باراغ، رئيس الغرف التجارية والصناعية الهنغارية (HCCI) والوفد المرافق. وفي 2011م، استقبل الأمير الوليد معالي وزير الدولة بوزارة الاقتصاد لجمهورية المجر الدكتور جولت بيتشيئي. وفي عام 2003م، زار الأمير الوليد المجر تلبية لدعوة رسمية من رئيسها الراحل السيد فيرينك مادل، وتجوّل سموه حينها في مقر مجموعة سيتي Citigroup حيث تلقى موجز عن القطاع المصرفي هناك، وفي فندق فورسيزونز Four Seasons بودابست.